الأربعاء 2016/01/27

وفاة شاب سوري في برلين والسبب إنتظاره 4 أيام على دور مكتب الاستقبال

توفي شاب سوري، صباح اليوم الأربعاء، في العاصمة الألمانية برلين، بعد انتظاره لمدة تصل إلى أربعة أيام متواصلة، أمام مركز استقبال اللاجئين في برلين.

وقال الطبيب السوري همبر العيسى، الذي يعمل متطوعاً في مركز اللجوء التابع لمشفى "شاغيتيه"، أن "الشاب المتوفى كان قد تعرض لتردٍ شديدٍ في حالته الصحية وارتفاع حرارة شديد منذ عدة أيام، ولكنه لم يتمكن من مراجعة الطبيب بسبب انتهاء تأمينه الصحي، وعدم قدرته في الحصول على موعد لتجديده من مركز استقبال اللاجئين في برلين".

وأضاف العيسى : أن تردي وضعه الصحي جاء نتيجة انتظاره الطويل في البرد، وتم إسعافه إلى المشفى، لكنه توفي لاحقاً إثر حمى أدت إلى أزمة قلبية".

يذكر أن اللاجئين ينتظرون مواعيدهم أمام مركز استقبال اللاجئين في برلين لأيام عديدة، مفترشين الأرض، يقضون ليلهم ونهارهم في طقسٍ شديد البرودة .

ولم تكشف، مشفى "شاغتيه" عن اسم الشاب السوري المتوفى حتى الآن، فيما يُتوقع استكمال التحقيق بالحادث، والكشف عن المزيد من المعلومات قريباً.

وكانت وسائل إعلام ألمانية، نشرت مراراً خلال الشهور الماضية، أخباراً عن سوء الأوضاع الإنسانية أمام مركز اللجوء في برلين، لافتة إلى ساعات الانتظار الطويلة للاجئين، بينهم نساء وأطفال ومرضى.