الأربعاء 2017/07/12

ماتيس : كان بمقدور الشعب السوري إسقاط الأسد لولا تدخل إيران وروسيا

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس إن الدعم العسكري الإيراني والروسي لنظام الأسد والفيتو الذي تستخدمه موسكو في مجلس الأمن هي أسباب بقاء بشار الأسد في السلطة.

وأشار ماتيس في حوار صحفي.. إلى أنه لولا هذان البلدانِ لاستطاعَ الشعبُ السوريُ تنحيةَ الأسد عن السلطةِ منذُ خمسِ سنوات، مضيفا أن الهدف الرئيس للولايات المتحدة هو محاربة تنظيم الدولة وليس إسقاط الأسد على حد قوله.

وفي شأنٍ آخر.. اتهمَ الوزيرُ الأمريكيُ إيرانَ بالوقوفِ وراءَ اغتيالِ رئيس الوزراءِ اللبنانيّ الأسبق رفيق الحريري في العامِ ألفينِ وخمسة، مؤكداً أن إيرانَ أكبرُ مهددٍ للسلامِ والاستقرارِ في المنطقة.

هذا وشددَ ماتيس على ضرورةِ الفصلِ بينَ الشعبِ الإيرانيّ والنظامِ الذي يوفر الصواريخَ لمليشياتِ حزب الله أو الحوثيينَ في اليمن، كما تحدثَ عن إرسال طهرانَ عملاءَ لقتلِ سفراءَ في باكستانَ أو في واشنطن.