الخميس 2016/09/22

رياض حجاب: لن نلتزم بأي اتفاق لا يحقق مطالب الشعب السوري

التقى الدكتور رياض حجاب المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات وزير خارجية سلطنة عُمان يوسف بن علوي بن عبدالله، ووزير الخارجية الإسباني مانويل مارغايو.

وتركزت المباحثات في اللقاءين حول أهمية الرؤية التي قدمتها الهيئة العليا في لندن، وآخر المستجدات في الملف السوري، وتناول اللقاء أيضا الاتفاق الروسي الأمريكي الذي لم تنشر تفاصيله حتى الآن.

وأشار حجاب إلى أن المعارضة السورية لن تلتزم بأي اتفاق إلا إذا ضَمِن تطلعات الشعب السوري، وأضاف «لن نستطيع قبول الاتفاق حتى يتم إعلان كل اللواحق المرتبطة به».

من جانبه شدد وزير خارجية سلطنة عُمان على «ضرورة إيجاد حل سياسي يضمن وحدة سورية»، مثنيا في الوقت ذاته على «الرؤية السياسية وخطة الانتقال السياسي التي قدّمتها الهيئة العليا للمفاوضات».

ويأتي اللقاء على هامش الدورة الحادية والسبعين للجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك.