الأثنين 2017/07/31

تونس: علاقاتنا الدبلوماسية مستمرة مع نظام الأسد

أكّد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي أن بلادَه لم تفَعل قرار قطع العلاقات مع نظام الأسد ، الذي أصدرته حكومة المرزوقي في عام ألفين واثني عشر.

وقالَ الجهيناوي، في تصريحاتٍ لصحيفةِ لابراس الحكوميةِ إنَّ المرزوقي أعلنَ قَطْعَ العلاقاتِ من دونِ القيامِ بالإجراءاتِ الرسميةِ لتفعيلِ هذا القرارِ وفقَ اتفاقيةِ فيينا، موضحاً أنَّ العلاقاتِ الحاليةَ مع نظامِ الأسدِ هي على مستوىً قنصليٍّ وأنَّ البعثةَ التونسيّةَ بدمشقَ على اتصالٍ مباشرٍ ويوميٍّ مع النظامِ.

ويشارُ إلى أنَّ عدَّةَ أحزابٍ في البرلمانِ التونسيِّ ومنظماتٍ ذاتِ اتجاهاتٍ يساريةٍ وقوميةٍ تضغطُ على الحكومةِ من أجلِ استعادةِ تونسَ علاقاتِها الدبلوماسيةَ كاملةً مع الأسد.