السبت 2016/04/02

بريطانيا تدعو نظام الأسد إلى احترام اتفاق وقف الأعمال العدائية

دعت بريطانيا، نظام الأسد إلى احترام اتفاقية "وقف الأعمال العدائية" في البلاد، مشيرة إلى أن استهداف القوات التابعة للنظام، مدرسةً ومستشفىً، في الغوطة الشرقية لدمشق يوم الخميس، ألقى بظلاله على الاتفاقية.

وقال نائب وزير الخارجية البريطاني لشؤون الشرق الأوسط، توبياس الوود، في تغريدة نشرها عبر حسابه الشخصي في موقع التدوين المصغر تويتر، إن الغارة الجوية المرفوضة التي استهدفت المدنيين في الغوطة، ألقت بظلالها على اتفاقية وقف الأعمال العدائية.

من جهة أخرى، دعت وحدة المملكة المتحدة ضد تنظيم الدولة، التابعة للخارجية البريطانية، نظام الأسد إلى احترام الاتفاقية، والتوقف عن استهداف المدنيين والمعارضة في البلاد.

وقُتل 20 مدنياً على الأقل معظمهم من الأطفال والنساء، وأصيب أكثر من 30 بجروح، في قصف للطيران الحربي التابع لنظام الأسد، يوم الخميس، على بلدة دير العصافير، في الغوطة الشرقية لدمشق.