الأثنين 2018/04/30

ترامب: لا أستبعد التفاوض مع إيران للتوصل لاتفاق نووي جديد

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الإثنين، إنه لا يستبعد إجراء مفاوضات جديدة مع إيران بشأن برنامجها النووي للتوصل إلى اتفاق جديد.

جاء ذلك، خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده ترامب، مع نظيره النيجيري، محمد بخاري، في البيت الأبيض، عقب مباحثات ثنائية.

وجدد ترامب تأكيده على أن الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الغربية مع طهران عام 2015، كان "سيئا"، فيما لم يستبعد إجراء مفاوضات جديدة بشأنه، والتوصل لاتفاق جديد.

وسبق أن أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني رفض بلاده التفاوض مجدداً على الاتفاق النووي.

وقال ترامب إن "الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران سيبعث برسالة لكوريا الشمالية"، من دون أن يحدد فحوى "الرسالة" أو يعلن تاريخا للانسحاب.

وأضاف: "سنتخذ قراراً بشأن الاتفاق النووي مع إيران في الوقت المناسب"، مشدداً على أن "إيران سعت خلال السنوات الماضية إلى امتلاك سلاح نووي، وهذه الوضعية لا يمكن أن نقبل بها".

وبخصوص القمة التي من المنتظر أن تجرى مع زعيم كوريا الشمالية كيم جون أون، قال ترامب إنه يتوقع نجاح اللقاء، معتبرا أنه "سيكون احتفالاً عظيماً".